أنصار السنة المحمدية
لجنة الدعوة
اللجنة العلمية
اللجنة الاجتماعية
مكتبة مجمع التوحيد
البحوث و الخطب
شارك معنا
اتصل بنا
التلاوات القـرآنية
الدروس والخطب
مقالات العلماء والمشايخ
رسائل ومطويات
قسم البحوث الشرعية
الخطب المنبرية المكتوبة
بيانات مجلس شورى العلماء
فتاوي معاصرة هامة
اعلانات وأخبار الموقع
سلسلة الواعظ
سلسلة زاد الواعظين
صفوت نور الدين (298)
صفوت الشوادفى (153)
زكريا حسينى (189)
جمال المراكبى (238)
محمود مرسي (38)
محمد حسانين (85)
أحمد سليمان (694)
على حسين (23)
صلاح الدق (16)
صبرى عبد المجيد (368)
يحيى زكريا (366)
أكرم عبد الله (163)
سيد عبد العال (365)
محمد عبد العزيز (271)
محمد سيف (27)
الازهر الشريف
موقع أنصار السنة المحمدية
موقع د/ جمال المراكبى
مناظرة حول الحجاب_1
مناظرة حول الحجاب_2
حقد أهل الشرك وسفاهة الأغبياء
خطبة عيد الفطر 1428 هـ
مناظرة حول الحجاب_3
مواقف من حياة الشيخ صفوت نور الدين
سورة الفاتحة وما تيسر من سورة الكهف [ الآيات 21 حتى 44 ] براوية ابن ذكوان عن ابن عامر
نهاية رمضان والاستقامة على طريق الرحمن
أشد الفتن
شرح العقيدة الواسطية_ المحاضرة الأولي

الروابط المباشرة للدروس


 

 نص الفتوى

كود

137

تاريخ

2009-09-02

اسم السائل

محمد

عنوان

الزكاة والندر

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إن سؤالي ذو شقين وأرجوا أن يسع وقتكم لي ولكم خير الجزاء
الشق الأول وهو الزكاة لقد تراكمت علي الزكاة لمدة ثلاث سنوات وظروف الحياة في غاية الصعوبة فإن كل ما أملكة مبلغ بسيط يقيني بعد الله من غدر وتقلبات الزمان حيث يبلغ 20000 فقط ولدي التزامات كثيرة لا استطيع القيام بجميعها فما الحكم هنا وماذا أفعل؟
الشق الثناي وهو الندر فلقد ندرت ذبح خروفين عندما أتزوج من انسانة معينة وآخر عندما أعمل بوظيفة في الحكومة وقد أتم الله نعمته علي باتمام الأمرين ولكني حتي الان وبعد ثلاث سنوات علي الزواج وقرب حلول عام علي العمل لم أفم بالندر نظراً لتراكم أمور كثيرة علي ولم أفعل منها شئاً حتي الآن وغلو الأسعار والظروف لا تسمح فراتبي 200ج فقط فما الحكم هنا وماذا أفعل ؟
ولكم جزيل الشكر وفقكم اللله لما فيه خير الأمة الإسلامية

المفتي

الدكتور صبرى عبد المجيد

الفتوى

فأما الشق الأول من السؤال: فلا يحتاج إلى سؤال؛ فأنت تملك عشرون ألف جنيه وحال عليها الحول ففيها 2.5% زكاة، وما لعذر وتعليلات الزمان حسب قولك دخل في حق الله تعالى فيما أعطاك وملكك إياه.
الشق الثانى: فواجب عليك الوفاء بنذرك، واعمل لذلك لأنه باق في ذمتك لقول صلي الله عليه وسلم " من نذر أن يطيع الله فليطعه ". وأرجو من السائل وغيره عدم التعلق بالتعليلات والمبررات التى لا تسمن ولا تغني من جوع.

اجعلني صفحة البداية
أضفني إلى المفضلة

 
 
© جميع الحقوق محفوظة لموقع التوحيد دوت نت 2006 - 2018   برمجة: ميدل هوست
2018