أنصار السنة المحمدية
لجنة الدعوة
اللجنة العلمية
اللجنة الاجتماعية
مكتبة مجمع التوحيد
البحوث و الخطب
شارك معنا
اتصل بنا
التلاوات القـرآنية
222
الدروس والخطب
مقالات العلماء والمشايخ
رسائل ومطويات
قسم البحوث الشرعية
الخطب المنبرية المكتوبة
بيانات مجلس شورى العلماء
فتاوي معاصرة هامة
اعلانات وأخبار الموقع
سلسلة الواعظ
سلسلة زاد الواعظين
صفوت نور الدين (298)
صفوت الشوادفى (153)
زكريا حسينى (189)
جمال المراكبى (237)
محمود مرسي (38)
محمد حسانين (85)
أحمد سليمان (694)
على حسين (23)
صلاح الدق (16)
صبرى عبد المجيد (368)
يحيى زكريا (366)
أكرم عبد الله (163)
محمد عبد العزيز (271)
أبو الحسن المأربي (1)
عبد الرحمن السديس (1)
محمد سيف (27)
خالد السبت (1)
محمد الخضير (2)
احمد عماد (1)
أحمد الإبزاري (11)
موقع أنصار السنة المحمدية
موقع مجلة التوحيد
موقع د/ جمال المراكبى
موقع مسجد التوحيد بالعاشر
شبكة مواقع أنصار السنة
مناظرة حول الحجاب_1
مناظرة حول الحجاب_2
حقد أهل الشرك وسفاهة الأغبياء
خطبة عيد الفطر 1428 هـ
مناظرة حول الحجاب_3
مواقف من حياة الشيخ صفوت نور الدين
سورة الفاتحة وما تيسر من سورة الكهف [ الآيات 21 حتى 44 ] براوية ابن ذكوان عن ابن عامر
نهاية رمضان والاستقامة على طريق الرحمن
أشد الفتن
شرح العقيدة الواسطية_ المحاضرة الأولي

الروابط المباشرة للدروس


 

 نص الفتوى

كود

529

تاريخ

2010-08-30

اسم السائل

عبدالله

عنوان

استفسار بخصوص حقوق نشر الكتب العلمية

السؤال

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أريد من الشيخ الفاضل صبري عبدالمجيد إفادتنا في هذا الأمر
نحن مهندسون و طلاب في الهندسة و نحتاج إلى تحميل العديد من الكتب العلمية و غالبا تكون هذه الكتب محفوظة الحقوق للنشر
فماذا نفعل .. هل نتوقف عن رفع نسخ من هذه الكتب للإنترنت ليحملها الجميع أم ماذا ؟
و نحن في ملتقى المهندسين العرب قد اختلفنا في هذا الأمر بين مؤيد و معارض
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

المفتي

الدكتور صبرى عبد المجيد

الفتوى

الحمد لله وبعد، فإن الأصل في حقوق التصنيف والنشر حفظها لأهلها، ولكل ذي حق حقه، وفي المقابل يجب إعانة طالب العلم، ولذا يجب مراعاة حال طالب العلم للمصنَّف سواء من مصنِّفه أو من ناشره
وذلك من وجهين:
1- أن يكون رحيما في تحديد السعر لقوله صلى الله عليه وسلم" رحم الله رجلا إذا باع ...."، وقوله صلى الله عليه وسلم " لَا يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى يُحِبَّ لِأَخِيهِ مَا يُحِبُّ لِنَفْسِهِ " ومفهومه: وأن يكره له ما يكره لنفسه
2- أن يُميز بين طالب ميسور الحال وأخر معسر الحال، فيتعين عليه مساعدة المعسر، وفي المقابل يجب على الطالب الصدق في بيان حاله، لأن الجميع محرم عليهم أكل أموال الناس بالباطل ومحرم عليه الغرر والضرر كذلك.
وهذا الذي أصلته غير قائم غالبا، وعليه فالمطلوب أولا طلب الكتاب من مصدره، وإخبار الطالب بحاله إن كان معسرا، فإن امتنع صاحب الحقوق عن إعانته، فله ينسخه من غير حرج، لأن الأصل إعانته لقوله صلى الله عليه وسلم " من استطاع منكم أن ينفع أخاه فليفعل " والأحاديث في الباب كثيرة، وبهذا لا يعكر عليه قوله صلى الله عليه وسلم " لا يحل مال امرئ مسلم إلا بطيب نفس منه " هذا إن كانت عند مسلم، وأما إن كانت عند كافر فكذا من حيث الأصل، والطالب هو الذي ينسخ ما يريده فقط، وأما إشاعة المنسوخ على الملأ فلا أرى ذلك يحل والله أعلم.

اجعلني صفحة البداية
أضفني إلى المفضلة

 
 
© جميع الحقوق محفوظة لموقع التوحيد دوت نت 2006 - 2018   برمجة: ميدل هوست
2018